غرفة الآخبار

الشيوعي تقارب الكتلة والمركزي أمر ليس ذو أهمية

todayFebruary 13, 2023 15

Background
share close

جدّد الحزب الشيوعي السوداني عن رفضه لمشروع الإعلان السياسي، واعتبر أنّ الخطوة هدفها إشراك مناوي وجبريل في السلطة وفقًا لمصالح أجنبية بحسب وصفه.

وقالت عضو اللجنة المركزية بالحزب الشيوعي آمال الزين بحسب صحيفة اليوم التالي الصادرة، الأثنين، أنّ التقارب بين الكتلة والمركزي مسألة غيرذات أهمية ولن تحل الأزمة السياسية ولا الاقتصادية بالبلاد.

 

وأضافت” لا توجد أصلاً خلافات بين الكتلة والمركزي ولا خلافات حول رؤى أو برامج بينهما وما يحدث هو تدّخل لقوى أجنبية ورضوخ لها لتدفع بأنّ يكون العسكر جزءًا من السلطة”.

 

وتابعت” إنّ اجتماعات المبعوثين والسفراء واللجنة الثلاثية والرباعية خلال الأيام الماضية وكل هذه السيناريوهات تصبّ في هذا الاتّجاه وهو ضمان موافقة الكتلة والمركزي على العملية السياسية”.

لمزيد من الأخبار المهمة والعاجلة والبث المباشر زوروا منصتنا الإعلامية hala96.com

Written by: adminhala

Rate it

Previous post

الناظر ترك

غرفة الآخبار

تصريحات وتهديدات جديدة للناظر ترك

قال رئيس المجلس الأعلى لنظارات البجا والعموديات المُستقلة محمد الأمين ترك إنه منع مناصريه من الاعتداء على طائرات أرسلتها الآلية الثلاثية لنقل وفود مشاركة في مؤتمر خاص بشرق السودان، معلنا مقاطعة جلسات المؤتمر التي تعقدها قوى الاتفاق الإطاري والذي بدأت أعماله مساء الأحد. وهدد ترك بإعلان التصعيد الشامل حال تشكيل حكومة جديدة تتجاوز شرق السودان، مشترطاً الموافقة عليها بمنح الشرق حق التصرف في موارده وتوظيفها  من  اجل التنمية وأوضح أن […]

todayFebruary 13, 2023 26

0%